رودريجو يندد بالهجوم العنصرى ضده بعد خناقة ميسي

أصدر لاعب ريال مدريد الإسباني والدولي البرازيلي رودريجو جوس بيانا رسميا أدان فيه الاعتداءات العنصرية التي تعرض لها بعد الاعتداء الجسدي على ليونيل ميسي خلال المباراة أمام الأرجنتين في الساعات الأولى من صباح الأربعاء. وفاز أبطال العالم 1-0 في نهائي التصفيات اللاتينية لكأس العالم 2026، التي تستضيفها الولايات المتحدة وكندا والمكسيك.


وأصدر رودريغو بيانا رسميا عبر حسابه الرسمي على موقع "ويبو" "X"، قال فيه: "العنصريون في خدمتكم. لقد تم غزو شبكة التواصل الاجتماعي الخاصة بي بالإهانات وكل أنواع الهراء. إنهم موجودون ليراهم الجميع. يصلون". !"


وأضاف البيان: "إذا لم نفعل ما يريدون، إذا لم نتصرف بالطريقة التي يعتقدون أننا يجب أن نفعلها، إذا ارتدينا ملابس تزعجهم، إذا لم ننحني رؤوسنا عندما يتعرضون لهجوم، إذا "سوف يتخذ العنصريون إجراءات ضد كل هذه الجرائم في المساحة التي يعتقدون أنها ملك لهم فقط. "لكنهم لم يحالفهم الحظ ولن نتوقف! ...حظهم السيئ ولن نتوقف! "



وقعت اشتباكات بين النجم البرازيلي رودريجو وأسطورة الأرجنتين ليونيل ميسي، قبل انطلاق المباراة فجر اليوم الأربعاء، قبل أن يتدخل اللاعبون للفصل بينهما. وتستضيف الجولة السادسة من تصفيات أمريكا الجنوبية لكأس العالم 2026 منتخبات الولايات المتحدة وكندا والمكسيك.


ووصف رودريغو ميسي وزملائه بـ"الجبناء" بعد دخولهم غرفة تبديل الملابس ثم عودتهم إلى الملعب. ورد ميسي الأرجنتيني: "نحن أبطال العالم، لماذا يجب أن نكون جبناء؟ شاهد ما تقوله".


وقال ليونيل ميسي في تصريحات تلفزيونية عبر قناة "تي سي سبورتس" الأرجنتينية، حول تعرض اللاعبين والمشجعين لهجوم من قبل قوات الأمن في ملعب ماراكانا: "لقد رأينا كيف يتغلبون على الناس، مثل الليبرتوريون الذين يضطهدون الناس مرة أخرى مثل ما حدث في نهائي الكأس". "


وأوضح ميسي: "شعرت بعدم الراحة في جهاز الضمادات في البداية ولم يساعدني على الإحماء والتهدئة والخروج مرة أخرى"، مختتما حديثه بالقول: "هذا الفريق يواصل تحقيق النتائج التاريخية".