مدرب باريس سان جيرمان يكشف طبيعة إصابة مبابى ويؤكد جاهزيته قريباً


 أثار النجم الفرنسي كيليان مبابي حالة من الذعر بين جماهير باريس سان جيرمان بعد خروجه من الملعب مصابا خلال مباراة أمس الأحد في الدوري الفرنسي أمام مرسيليا يوم الأحد.


وتغلب باريس سان جيرمان على مرسيليا 4-0 لكنه خسر مجهود نجمه الأساسي كيليان مبابي الذي غادر المباراة بسبب إصابة في الكاحل بعد 30 دقيقة من المباراة وتم استبداله بزميله البرتغالي جونسالو راموس. .


وبحسب منصة "أمازون برايم فيديو" التي تبث الدوري الفرنسي، فإن الفحص الأولي الذي أجراه مبابي كان مطمئنا وأظهر أنه يعاني فقط من تآكل شديد ولم يتطور إلى التواء في الكاحل.


وبحسب مصدر خاص، فإن مبابي قال أثناء خروجه من المباراة: "أنا مصاب"، وفي الواقع، كان كاحل مبابي ملفوفًا بضمادة ضاغطة منذ بداية المباراة، وهو ما قد يفسر سبب الألم الذي كان يعاني منه.


ونقل موقع "بي إف إم تي في" الفرنسي تصريح مدرب باريس سان جيرمان لويس إنريكي بعد ذروة المباراة أمام مرسيليا، حيث قال إن إصابة مبابي ليست مثيرة للقلق وليست خطيرة، لكن اللاعب يشعر ببعض الألم والانزعاج. كان من الصعب عليه الاستمرار في اللعب.


وأضاف إنريكي: "تعرض مبابي لخدش واضطر إلى مغادرة الملعب لتغيير الضمادة الطبية قبل أن يتمكن من مواصلة اللعب. عندما لا يكون اللاعب جاهزًا بنسبة 100% ويكون هناك خطر تفاقم إصابته، فمن الصواب استبداله". له أن يقرر".


وأضاف إنريكي: أعتقد أنه سيكون جاهزًا للعب قريبًا.


وتقدم باريس سان جيرمان إلى المركز الثالث في ترتيب الدوري الفرنسي برصيد 11 نقطة.